&  
29/10/2017

 

وسائل الإعلام والإرهاب الإلكتروني

وسائل الإعلام والإرهاب الإلكتروني
  سبأ نيوز :  د . محمد الشرقاوي  ل: جريدة الكويتية اليومية 
 
ينطلق الإرهاب بجميع أشكاله من دوافع متعددة، ويستهدف غايات معينة، ويتميز الإرهاب الإلكتروني عن غيره من أنواع الإرهاب بالطريقة العصرية المتمثلة في استخدام الموارد المعلوماتية والوسائل الإلكترونية التي جلبتها حضارة التقنية في عصر المعلومات، لذا فإن الأنظمة الإلكترونية والبنية التحتية المعلوماتية هي هدف الإرهابيين وغني عن البيان أن الإرهاب الإلكتروني، يشير إلى عنصرين أساسيين هما الفضاء الافتراضي والإرهاب، إضافة إلى ذلك هناك كلمة أخرى تشير إلى الفضاء الإلكتروني، وهي العالم الافتراضي، والذي يشير إلى التمثيل الرمزي والزائف والمجازي للمعلومات، وهو المكان الذي تعمل فيه أجهزة وبرامج الحاسوب والشبكات المعلوماتية، كما تتنقل فيه البيانات الإلكترونية، ونظراً لارتباط المجتمعات العالمية فيما بينها بنظم معلومات تقنية عن طريق الأقمار الصناعية وشبكات الاتصال الدولية، فقد زادت الخطورة الإجرامية للجماعات والمنظمات الإرهابية، فقامت بتوظيف طاقتها للاستفادة من تلك التقنية واستغلالها في إتمام عملياتها الإجرامية وأغراضها غير المشروعة كما أصبح من الممكن اختراق الأنظمة والشبكات المعلوماتية، واستخدامها في تدمير البنية التحتية المعلوماتية التي تعتمد عليها الحكومات والمؤسسات العامة والشركات الاقتصادية الكبرى, وهناك ما يشير إلى إمكانية انهيار البنى التحتية للأنظمة والشبكات المعلوماتية في العالم كله، وليس في بعض المؤسسات والشركات الكبرى أو في بعض الدول المستهدفة، فالإرهاب الإلكتروني أصبح خطراً يهدد العالم بأسره، ويكمن الخطر في سهولة استخدام هذا السلاح الرقمي مع شدة أثره وضرره، حيث يقوم مستخدمه بعمله الإرهابي وهو مسترخ في منزله أو في مكتبه أو في غرفته الفندقية، وبعيداً عن أنظار السلطة والمجتمع وتجدر الإشارة إلى أن تدمير شبكةٍ معلوماتية تقدر خسائرها اليومية بأضعاف مضاعفة لانهيار مبنى أو قصف منشأة أو تفجير جسر أو اختطاف طائرة، وعندما انقطع الكيبل البحري الذي يربط أوروبا بالشرق الأوسط في نهاية شهر يناير عام 2008م, وما أعقبه من انقطاع آخر للكيبل القريب من ساحل دبي وخليج عمان, قدرت الخسائر المتولدة من ذلك والتي لحقت بقطاع الاتصالات والتعاملات الإلكترونية بمئات الملايين من الدولارات، ولا تزال الأسباب مجهولة من وراء ذلك الانقطاع المفاجئ إن خطورة الإرهاب الإلكتروني تزداد في الدول المتقدمة والتي تدار بنيتها التحتية بالحواسب الآلية والشبكات المعلوماتية، ما يجعلها هدفاً سهل المنال، فبدلاً من استخدام المتفجرات تستطيع الجماعات والمنظمات الإرهابية من خلال الضغط على لوحة المفاتيح تدمير البنية المعلوماتية، وتحقيق آثار تدميرية تفوق مثيلتها المستخدم فيها المتفجرات، حيث يمكن شن هجوم إرهابي مدمرلإغلاق المواقع الحيوية وإلحاق الشلل بأنظمة القيادة والسيطرة والاتصالات، أوقطع شبكات الاتصال بين الوحدات والقيادات المركزية، أو تعطيل أنظمة الدفاع الجوي، أوإخراج الصواريخ عن مسارها أوالتحكم في خطوط الملاحة الجوية والبرية والبحرية أو شل محطات إمداد الطاقة والماء, أو اختراق النظام المصرفي وإلحاق الضرر بأعمال البنوك وأسواق المال العالمية وتأسيساً على ما سبق يمكننا القول بأن الإرهاب الإلكتروني هو إرهاب المستقبل، وهو الخطر القادم، نظراً لتعدد أشكاله وتنوع أساليبه واتساع مجال الأهداف التي يمكن من خلال وسائل الاتصالات وتقنية المعلومات مهاجمتها في جو مريح وهادئ، وبعيد عن الإزعاج والفوضى، مع توفير قدر كبير من السلامة والأمان للإرهابيين وقد كان الحديث المباشر أول وسيلة تواصل، كان الحديث بين آدم وحواء عليهما السلام وسيلة تواصلهما، ثم تطور الإنسان وتشكلت المجموعات والقبائل، وانتشروا في بقاعٍ متعددة، فكانوا يتواصلون بالحمام الزاجل، والطبول وغيرها، وكل ماكانت تحمله هذه الوسائل الإعلامية هي أخبار من الطرف الأول للطرف الثاني وتطورت وسائل الاعلام شيئا فشيئا مع تطور الوسائل التي تقوم عليها، فمع ظهور الورق بدأت الرسائل الاعلامية تنتشر، ومع انتشار الورق أكثر بدأت تظهر المجلات الإعلامية التي تحمل أخبار الدولة، او أخبار الطبقة الحاكمة آنذاك، ثم ظهرت الصحف في دول الغرب أهمها لندن وفرنسا، وكان للإعلام دور كبير في الثورة الفرنسية، حيث كانت التغطية الصحافية بالصحف تعرض أحداث ومجريات أكبر ثورات العالم وكان تأثير للصحف آنذاك تأثير كبير وتتطور وسائل الاعلام بظهور الالكترونيات بكل أنواعها من المذياع، والتلفاز، وحتى تطور الفضائيات ازداد انتشار الإعلام، وأصبح يخاطب شريحة أكبر ويأخذ أشكالا أوسع، حيث إن ظهور التلفاز لم يلغي المذياع ولا الصحف، وبهذا أصبحت مساحة الإعلام في الحياة أكبر عن سابقتها، وبعد ظهور الإنترنت أصبح الاعلام قوة كبيرة، وأطلق عليه مصطلح السلطة الرابعة، لما له من هيمنة على أفكار الناس وتكمن أهمية الإعلام في نوعية الخطاب الموجّه، وكما نرى تعدد الفضائيات على مستوى العالم، فمع الانتشار الضخم للإعلام لم يعد يقتصر على الأخبار والأحداث، رغم اتساع دائرة الأحداث في هذا العصر، لكن أصبح هناك قنوات دينية، وقنوات مخصصة للأطفال، وقنوات مخصصة للأكل، وقنوات إخبارية بكل اللغات، وقنوات ترفيهة كثيرة، وهذا يجعل الإعلام يتغلغل في الحياة ويُثبت ذاته أكثر، فإذا كان من تغيير يصبو إليه أحد فليتوجّه إلى الإعلام فبه يتحقق هدفه وبهذا لا ينكر أحد أهمية الاعلام، ولا يستطيع أحد أن يلغي وجوده أو وجود صرح اعلامي معين، فهناك طرق كثيرة وعديدة ليبدأ من حيث انتهى وبوسائل أكثر وأقوى.

 

 

 

0 أرسل : 201 الزيارات:
0
عدد التعليقات:
(admin)
الكاتب:


تعليقات الفيس بوك


التعليقات
إضافة تعليق
الاسم :
الايميل :
التعليق :


الاحدث
بحضور رسمي وشعبي كبير: أفتتاح فاملي مول التجاري بصنعاء
الماجستير بإمتياز للباحث نبيل العماد
بحضور وزير الثروة السمكية فهد كفاين سقطرى تحتفل بعيد الوحدة ال 29...!
الهلال الأحمر الإماراتي يدشن مشروع افطار الصائم المرحلة الثانية في مدينة تعز اليمنية
اختتام المرحلة الثالثة لمشروع الحملة الإنسانية الخيرية لمؤسسة انجيلا و مؤسسة نور .

الاكثر تعليقا
انتهاكات ” الزينبيات ” تصل إلى داخل المنازل بصنعاء
إفتتاح الجامعة الماليزية الدولية بمحافظة إب
لهذي الأسباب ارتفعت المشتقات النفطية في اليمن
تدشين برنامج إرادة طبيه في الاسعافات الاولية بإب
حوار صحفي مع عبير الأمير مرشحة برنامج الملكة للمسؤولية الاجتماعية

الاكثر زياره
البخيتي: تشكيل قوات مقاومة جنوبية فتح مجال لحرب أهلية وانقلاب في عدن كانقلاب الحوثيين بصنعاء
البخيتي يلتقي نائب السفير الفرنسي لدى اليمن ويطالبه بإدراج جماعة الحوثي ضمن المنظمات الإرهابية
البخيتي يوجه نصيحة مهمة وعــاجلة لعيدروس الزُبيدي وهاني بن بريك ”قبل فوات الأوان”..!
البخيتي للسفير الألماني الجديد: يجب ادراج الحوثيين ضمن قوائم الإرهاب ولا تسوية سياسية معهم قبل كسرهم عسكرياً
الكاتب والسياسي اليمني علي البخيتي: بيان المؤتمر اليوم في صنعاء خيانة لدم صالح وكتبه حمزة الحوثي

الاكثر ارسالا
جامعة إب تمنح الباحث عبده إسماعيل الماجستير بدرجة ( ممتاز)
بمشاركة 20 فريقا.. انطلاق منافسات دوري لانتك الرياضي لكرة القدم في الحديدة
اجتماع موسع برئاسة الوالي يناقش الإستثمار واعادة تدوير المخلفات.
عدن : نجاة إمام مسجد من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة
الموت يغيب الزميل الصحفي عبدالمنعم الجابري