&  
24/05/2019

 

الأرض مقابل النفط ..

الأرض مقابل النفط ..
 
أكرم توفيق القدمي*
 
أسقطت بغداد و بدد جيشها و اضحت ارض بابل نسخة مكررة لمشهد مسرحي هزلي يسوده اللطم والبكاء والعويل والتحشيد انتقاما من الشعوب السنية  قاتلة الحسين ، حالة احتقان كبرى يروج لها مجموعة مغفلين يسوقون للتدين بطريقة سمجة تنتابك عند مشاهدتها حالة تقيئ شديدة ،  انتشاء وتمدد تشهده الحركات الدينية الطائفية بالتوازي مع انشاء وتكوين وادارة خلايا ارهابية  مصطنعة متطرفة النشأة  وبتمويل استخباراتي بامتياز ،  تنفذ جرائمها  مستهدفة المساجد والكنائس ودود العبادة ، المنفذ لسلسلة الجرائم عسكريا في مجملها أنظمة كبرى كما تحدثت لا تتحرك الا بدافع المصلحة وحجم الاستفادة التي ستجنيها من تلك الخطوة فكانت الأرض مقابل النفط .. تخلى الحليف عن حليفه بسبب التهور الذي اقدم صدام من خلاله مجازفة وغرورا في احتلاله للكويت ودفعت العراق باكملها ضريبة تلك الحماقات الغير مدروسة وقدم العراق شعبا وارضا  في طبق نحاسي أو على شكل برميل نفط هدية لحليف التحرير ،ارضا أهدي العراق  لفلول الحشد الطائفي القادمة من ايران في شكل غزو  لتنفذ اكبر عملية تطهير عرقي واستيطان فارسي في الارض العربية  ، طعم  تختلف فيه المادة وتتطابق فيه النتائج ، عشرات القواعد العسكرية الامريكية  لحماية تهريب النفط اليها واستنزاف موارده ،  يتشكل خناق بشري على شكل طوق يحيط بمنطقة الخليج العربي يتجه استكمالا لتتويج الخليج الفارسي حد وصفهم
 " المشروع الأوحد والحلم البعيد الذي تنشده دولة فارس، تستكمل امريكاء وحلفاءها لعبة شفط البراميل من خلال تغذيتهم للميليشيات الدينية المسلحة في عواصم عربية عدة مستثمرة تغذية الصراع العربي الداخلي واذكاء لغة التعصب بين قطبي السنة والشيعة " مستغلة مشروع ايران الفارسي  في التمدد وممكنة له انفادا لاغراق الجميع في صراع شامل يقضي على شأفة الجميع ، اغرقت سوريا بالاف الكتن المتعصبة وحقنت نظامها بتلك الفايروسات وافرغت خزائن دول النفط في تمويل الميليشيات المقاتلة تحت رايات التحرير "سنيا " وسعت ذات الدول لمصالحها فحققت مكاسب كبرى من خلال بيع الاسلحة وتمرير صفات استراتيجية خدمت للكيان الغاصب واسقطت الجولان واعتراف بها اسرائيليا ،  صراع غائر خلف مئات الآلاف من القتلى وملايين المشردين انتهى بترسيخ نظام الاسد مجددا واسس لعشرات القواعد الروسية والامريكية على الارض حماية لمصالحهم وتأمينا للكيان الغاصب اضافة الى توطين هائل للمتطرفين القادمين من ايران استكمالا لمشهد اللعبة القادم،  افراغ صارخ لأمن الخليج واقلال للسكينة العامة من خلال دعم الميليشيات الحوثية  في اليمن بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة ايرانيا بعد ان اقحم اليمن بشماله وجنوبه في منظومة الصراع لاستكمال تطويق المملكة العربية السعودية طمعا في خيراتها  ، تدعي الولايات المتحدة الامريكية انها الحليف العسكري للخليج وتقاضى دونالد ترامب مليارات الدولارات مقابل هذا الدور المشبوه الذي لن يتحرك لاجله بل لتوظيفه مجددا في خدمة مصالحه وشركاءه ، قد تكون الحرب القادمة جزاء من مشهد دموي لا تنبري جراحه في سياق تدميري للهوية العربية وانفادا للمشروع الفارسي جغرافيا و دينيا مقابل النفط والثروات، بالفعل انظمتنا العربية امام خيارات ضيقة في ظل سفور دولي يقتات من اوجاعنا ويلهث خلف اطماعه مخلفا شعوبا مسحوقة في كل ارجاء المعمورة ، لم يترك لنا من خيارات  بديلة امام صلف المشروع الايراني وحماقاته وجنونه التوسعي والغاءه للاخر  سوا المواجهة ..اما العيش بكرامة او الموت بشرف.
*مديرعام العلاقات العامه والاتصال الدولي بالمؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون 

 

 

 

0 أرسل : 246 الزيارات:
0
عدد التعليقات:
(admin)
الكاتب:


تعليقات الفيس بوك


التعليقات
إضافة تعليق
الاسم :
الايميل :
التعليق :


الاحدث
رئيسة مؤسسة الغذاء من أجل الإنسانية تدين الهجوم الإرهابي لمعملين في شركة ارامكو
سفير بلادنا في الكويت يستقبل طلاب وطالبات جامعة العطاء للعلوم والتكنولوجيا
تحالف رصد يقيم ندوة عن حقوق الطفل المنتهكة في اليمن
وكيل أول سقطرى يعقد اجتماع مع قيادات إدارة التربية والتعليم بسقطرى
جامعة العطاء تنفى مزاعم مختص الجودة السابق.. وتكشف عن حقيقة إقالته قبل إستقالته

الاكثر تعليقا
انتهاكات ” الزينبيات ” تصل إلى داخل المنازل بصنعاء
إفتتاح الجامعة الماليزية الدولية بمحافظة إب
لهذي الأسباب ارتفعت المشتقات النفطية في اليمن
«باسلامة» يصدر قرار ترخيص جامعة القرآن الكريم بشبوة
تدشين برنامج إرادة طبيه في الاسعافات الاولية بإب

الاكثر زياره
البخيتي: تشكيل قوات مقاومة جنوبية فتح مجال لحرب أهلية وانقلاب في عدن كانقلاب الحوثيين بصنعاء
البخيتي يلتقي نائب السفير الفرنسي لدى اليمن ويطالبه بإدراج جماعة الحوثي ضمن المنظمات الإرهابية
البخيتي يوجه نصيحة مهمة وعــاجلة لعيدروس الزُبيدي وهاني بن بريك ”قبل فوات الأوان”..!
البخيتي للسفير الألماني الجديد: يجب ادراج الحوثيين ضمن قوائم الإرهاب ولا تسوية سياسية معهم قبل كسرهم عسكرياً
الكاتب والسياسي اليمني علي البخيتي: بيان المؤتمر اليوم في صنعاء خيانة لدم صالح وكتبه حمزة الحوثي

الاكثر ارسالا
جامعة إب تمنح الباحث عبده إسماعيل الماجستير بدرجة ( ممتاز)
بمشاركة 20 فريقا.. انطلاق منافسات دوري لانتك الرياضي لكرة القدم في الحديدة
اجتماع موسع برئاسة الوالي يناقش الإستثمار واعادة تدوير المخلفات.
عدن : نجاة إمام مسجد من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة
الموت يغيب الزميل الصحفي عبدالمنعم الجابري