&  
24/10/2017

 

مسودة الاتفاق الجديد الذي قدمه ولد الشيخ وحكومة وطنية

مسودة الاتفاق الجديد الذي قدمه ولد الشيخ وحكومة وطنية
سبأ نيوز :
 
نشرت وسائل اعلام يمنية مشروع مسودة اتفاق قالت أن ولد الشيخ   قدمها  إلى الرئيس هادي والقوى السياسية اليمن.
 
وبحسب المشروع فإنه يقضي بتشكيل مجلس رئاسي يتم نقل السلطة اليه من الرئيس هادي، باطار زمني لا يتجاوز ال ١٨ شهر من تاريخ نقل السلطة لمجلس الرئاسة ، و تُعتمد اللوائح الناظمة لاعمال مكتب رئاسة الجمهورية لتسيير اعمال المجلس .
 
 
ويتم تُشكيل حكومة وحدة وطنية من خمسة وعشرين حقيبة فقط ، و تمثل كل القوي السياسية في الحكومة بواقع خمس حقائب لكل تيار سياسي ( الموتمر وحلفائه / انصار الله / الحراك الجنوبي/ المشترك/ المستقلين ) ، على ان يتم تشكيل الحكومة في غضون خمسة عشر يوم من تاريخ تكليف رئيس الحكومة .
 
تفاصيل المشروع..
 
 
 
 اولاً : وضع الالية التنفيذية والإطار الزمني لتنفيذ القرار 2216 ، وفقاً للملحق (١) ، الذي يعد جزء أساسي ومكمل لهذا الاتفاق .
 
ثانياً : تُشكل لجنة عليا تشرف على تنفيذ القرار 2216 ، مكونة من خمس شخصيات تمثل مختلف التيارات السياسية ( الموتمر وحلفائه / انصار الله / الحراك الجنوبي/ المشترك وشركائه / الأحزاب الجديدة ) و ممثل عن الامين العام للأمم المتحدة .
 
ثالثاً : اتفقت جميع الاطراف السياسية على نقل السلطة الي مجلس رئاسي يشكل من خمسة اعضاء ، على ان تمثل الاطراف الرئيسية في هذا المجلس ( الموتمر وحلفائه / انصار الله / الحراك الجنوبي/ المشترك وشركائه ) ، ويعد ذلك اجراء حتمي لا يكتمل الاتفاق الا به تمهيداً لإجراء المصالحة الوطنية.
 
رابعاً : اتفقت الاطراف السياسية على قيام مجلس الرئاسة بمهامه خلال الفترة الانتقالية و المحددة باطار زمني لا يتجاوز ال ١٨ شهر من تاريخ نقل السلطة لمجلس الرئاسة ، و تُعتمد اللوائح الناظمة لاعمال مكتب رئاسة الجمهورية لتسيير اعمال المجلس .
 
خامساً :اتفقت الاطراف السياسية على دمج مجلسى النواب والشورى في اطار مجلس وطني انتقالي ، على ان يضاف لقوام هذا المجلس ما يعادل نصف عدد الأعضاء مجتمعين لضمان التمثيل والتوازن المناطقي بين الشمال والجنوب ، وبما يضمن تمثيل مختلف القوي السياسية على الساحة اليمنية في هذا المجلس .
 
سادساً : تعتمد القوى السياسية الفترة الزمنية للمجلس الوطني الانتقالي ب١٨ شهر ، و يقوم المجلس خلال هذه الفترة بالمهام الاساسية التالية :
 
١) الإشراف على تنقيح الدستور الجديد تمهيدا للاستفتاء عليه من الشعب ، وفقا لمخرجات الحوار الوطني .
 
٢) وضع الأُطر القانونية الموجبة لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني.
 
٣) تشكيل لجنة مشتركة من المجلس الوطني الانتقالي ومختلف القوي السياسية الموقعة على هذا الاتفاق لوضع مسودة اتفاق يحدد شكل الدولة ، والأقاليم التي يمكن ان تعتمد ، على ان يوضع الاتفاق الصادر عن اللجنة للاستفتاء العام قبل إقرار الدستور الجديد .
 
٤) إعداد قانون الانتخابات الجديد والذي يعتمد لاجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية التالية للعملية الانتخابية مابعد الفترة الانتقالية .
 
٥) إعداد الالية التنفيذية لتوحيد الجيش والأمن وفق إطار زمني يحدده المجلس ويشرف على تنفيذه مجلس النواب المنتخب.
 
٦) منح الحكومة الثقة على ضوء البرنامج المقدم من الحكومة .
 
٧) إصدار قانون تجريم الارهاب ومحاربة ومكافحة الجماعات الإرهابية .
 
سابعاً : اتفاق الاطراف السياسية على اعتماد اللائحة الداخلية لمجلس النواب لتسيير اعمال المجلس الوطني الانتقالي.
 
ثامناً : يقوم رئيس مجلس الرئاسة في غضون خمسة عشر يوم من تاريخ استلام السلطة بترشيح ثلاث شخصيات ، ليتم التوافق من مجلس الرئاسة على احداها لتشكيل الحكومة ، وذلك في غضون أسبوع من تاريخ رفع الترشيح ، وفي حال عدم توافق على احد تلك الشخصيات يقوم رئيس مجلس الرئاسة بتكليف احد المرشحين بتشكيل الحكومة.
 
تاسعاً : تُشكل حكومة وحدة وطنية من خمسة وعشرين حقيبة فقط ، و تمثل كل القوي السياسية في الحكومة بواقع خمس حقائب لكل تيار سياسي ( الموتمر وحلفائه / انصار الله / الحراك الجنوبي/ المشترك/ المستقلين ) ، على ان يتم تشكيل الحكومة في غضون خمسة عشر يوم من تاريخ تكليف رئيس الحكومة .
 
عاشراً : الاتفاق على قيام الحكومة وكل مؤسسات الدولة بممارسة مهامها وأداء دورها المحدد وفقاً للقانون بعيداً عن أي تدخل ، ويلتزم مكون انصار الله بسحب جميع عناصره من كل مؤسسات الدولة بما في ذلك المشرفين او المسؤلين الذين تم وضعهم في مؤسسات الدولة خارج اطار النظام الاداري والوظيفي المعتمد من الخدمة المدنية .
 
احد عشر : تعتمد القوى السياسية مهام الحكومة الاساسية وتفعل أعمالها وفقاً للقانون على ان تضع ضمن مهامها الرئيسية المهام التأليه كأولوية اساسية :-
 
١) الاعداد للانتخابات الرئاسية والبرلمانية القادمة في غضون سنه من تاريخ التوقيع على الاتفاق .
 
٢) توفير الخدمات الضرورية للمواطن .
 
٣) الإشراف على الإجراءات و الترتيبات الأمنية في مختلف محافظات الجمهورية وفقاً لما هو محدد في هذا الاتفاق .
 
٤) حصر جميع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة التي بيد مختلف التيارات المسلحة بما في ذلك الأسلحة المقدمة من دول التحالف ، ووضع الالية التنفيذية لإعادة الأسلحة المتوسطة والثقيلة للدولة في غضون ثلاثة اشهر من تاريخ تشكيل .
 
٥) وضع برنامج اعادة الإعمار ولمختلف المحافظات المتضررة من الأزمة اليمنية .
 
٦) وضع البرامج المزمنة العملية لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني بالتنسيق المباشر مع مجلس الرئاسة و المجلس الوطني الانتقالي .
 
٧) تكليف وزيري الدفاع والداخلية لوضع خطة عمل تنفيذيه تتوافق وما حدد من اليه وردت في البند السابع عشر والثامن عشر والتاسع عشر من هذا الاتفاق .
 
اثني عشر : الاتفاق على إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية قبل نهاية الفترة الانتقالية بخمسة واربعين يوم .
 
ثالث عشر : تعتمد كل القوى السياسية السجل الانتخابي الحالي والذي تم بموجبة انتخابات 2006م .
 
رابع عشر : تعتمد كل القوى السياسية اللجنة العليا للانتخابات الحالية.
 
خامس عشر : تعتمد كل القوى السياسية الدوائر الانتخابية المعتمدة في اخر انتخابات رئاسية.
 
سادس عشر : تقر كل القوى السياسية بعدم جواز ترشح رئيس وأعضاء مجلس الرئاسة للانتخابات الرئاسية التالية للفترة الانتقالية ، على ان لهم الحق في الترشح للدورة التأليه للانتخابات التي منعوا من الترشح فيها.
 
سابع عشر : تتفق كل المكونات السياسية على اخراج كل الفصائل المسلحة من المدن الرئيسية والثانوية ، و اخلاء المدن من القوات المسلحة في غضون خمسه واربعين يوم من تاريخ التوقيع على هذا الاتفاق ، على ان لا تتجاوز هذه العملية مدة الستين يوم ، ويصار خلال هذه الفترة الي دمج مختلف القوى العسكرية العاملة خارج اطار القوات المسلحة ضمن قوام الجيش وفقا للانظمة والقوانيين المعمول بها.

 

 

 

0 أرسل : 202 الزيارات:
0
عدد التعليقات:
(admin)
الكاتب:


تعليقات الفيس بوك


التعليقات
إضافة تعليق
الاسم :
الايميل :
التعليق :


الاحدث
سفير بلادنا في الكويت يستقبل طلاب وطالبات جامعة العطاء للعلوم والتكنولوجيا
تحالف رصد يقيم ندوة عن حقوق الطفل المنتهكة في اليمن
وكيل أول سقطرى يعقد اجتماع مع قيادات إدارة التربية والتعليم بسقطرى
جامعة العطاء تنفى مزاعم مختص الجودة السابق.. وتكشف عن حقيقة إقالته قبل إستقالته
بالوثائق : كشف خيوط المؤامرة ضد العطاء.. موظف سابق وراء حملات تشويه الجامعة

الاكثر تعليقا
انتهاكات ” الزينبيات ” تصل إلى داخل المنازل بصنعاء
إفتتاح الجامعة الماليزية الدولية بمحافظة إب
لهذي الأسباب ارتفعت المشتقات النفطية في اليمن
«باسلامة» يصدر قرار ترخيص جامعة القرآن الكريم بشبوة
تدشين برنامج إرادة طبيه في الاسعافات الاولية بإب

الاكثر زياره
البخيتي: تشكيل قوات مقاومة جنوبية فتح مجال لحرب أهلية وانقلاب في عدن كانقلاب الحوثيين بصنعاء
البخيتي يلتقي نائب السفير الفرنسي لدى اليمن ويطالبه بإدراج جماعة الحوثي ضمن المنظمات الإرهابية
البخيتي يوجه نصيحة مهمة وعــاجلة لعيدروس الزُبيدي وهاني بن بريك ”قبل فوات الأوان”..!
البخيتي للسفير الألماني الجديد: يجب ادراج الحوثيين ضمن قوائم الإرهاب ولا تسوية سياسية معهم قبل كسرهم عسكرياً
الكاتب والسياسي اليمني علي البخيتي: بيان المؤتمر اليوم في صنعاء خيانة لدم صالح وكتبه حمزة الحوثي

الاكثر ارسالا
جامعة إب تمنح الباحث عبده إسماعيل الماجستير بدرجة ( ممتاز)
بمشاركة 20 فريقا.. انطلاق منافسات دوري لانتك الرياضي لكرة القدم في الحديدة
اجتماع موسع برئاسة الوالي يناقش الإستثمار واعادة تدوير المخلفات.
عدن : نجاة إمام مسجد من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة
الموت يغيب الزميل الصحفي عبدالمنعم الجابري