الصحيفة الالكترونية

30-10-2017

 

"بن مبارك" يؤكد أن الشرعية لا تريد إلغاء جماعة الحوثي «تفاصيل هامة»

 

 
سبأ نيوز : متابعة
قال سفير اليمن في الولايات المتحدة الأمريكية الدكتور أحمد عوض بن مبارك أن الشرعية اليمنية لاتريد إلغاء جماعة الحوثي .


وأضاف " من يعتقد أن الحكومة الشرعية تريد إبادة الحوثيين فهذا أمر مغلوط لديه .


واتهم بن مبارك بعض وسائل الإعلام والأمم المتحدة وجماعات تعمل في مجال حقوق الإنسان بالانحياز لايران وذلك من خلال تقاريرها المضللة التي تستخدم فيها أرقاماً غير حقيقية 


ووجه السفير نقداً لاذعاً عبر قناة “فوكس نيوز” الأميركية تقرير الأمم المتحدة الذي يتهم التحالف العربي بانتهاك حقوق الأطفال ضمن التقرير السنوي حول الأطفال والنزاع المسلح، وقال السفير إن التقرير “خاطئ بسبب التحدّيات التي تواجهها الأمم المتحدة في رصد الوضع الحقيقي على الأرض والاعتماد على مصادر غير موثوقة”.


وأضاف أن التقرير “لم يذكر أن الحوثيين وحلفاءهم هم السبب في تلك الحرب”، مؤكداً على حقيقة تجنيد الحوثيين للآلاف من الأطفال في ميليشياتهم، إضافة إلى مسؤوليتهم عن قتل وتشويه العديد من الأشخاص بسبب الألغام الأرضية والقصف العشوائي للمدنيين.


وأشاد السفير بن مبارك بدور إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب التي أرسلت رسائل إيجابية حول عدم قبولها باستمرار التدخل الإيراني في اليمن عبر دعم الحوثيين، مضيفاً أن استراتيجية ترامب أوضحت كيف يستخدم الحرس الثوري الإيراني الحوثيين كدمى للتمويه على دور طهران في زعزعة استقرار المنطقة باستخدام صواريخ متطورة وقوارب متفجرة وتقييد وتهديد حرية الملاحة في البحر الأحمر.



واختتم مبارك حديثه بأن الحرب لم تكن صنيعة أو خيار الحكومة الشرعية وأن الحكومة اليمنية لم يكن أمامها سوى التصدي لهذا المد الحوثي المدعوم إيرانياً الذي اجتاح البلاد “ومن يعتقد أننا كحكومة شرعية نريد إبادة الحوثيين فهذا أمر مغلوط، حيث لا نسعى لأكثر من إرساء السلام في اليمن على أسس سياسية تسمح للجميع بمن فيهم الحوثيون بالمشاركة ولكن كجماعة سياسية وليس ميليشيا مسلحة”.

 

WWW.LIIOIIL.COM